السيبة تعود إلى مدينة انزكان من جديد أمام غياب أي تحرك من طرف المسؤولين - اشتوكة بريس

السيبة تعود إلى مدينة انزكان من جديد أمام غياب أي تحرك من طرف المسؤولين

أمنون محمد

الصورة ارشيف

في مشهد مريب وقع مند لحظات في المساحة الممتدة ما بين البابين رقم 3 و رقم 4 لسوق الثلاثاء بمدينة انزكان ، مشهد عاد بنا إلى حدث الاعتداء على فتاتين من طرف الباعة المتجولين أو ما يعرف اعلاميا بقضية ” بنات الصاية ” …

مشهد كاد يعاد اليوم بعدما أقدم أحد الباعة المتجولين الدي يحتل الملك العمومي أمام أنظار المسؤولين بالتحرش بفتاة كانت رفقة و الديها ، و بعد أن استنكرت ام الفتاة الأمر و احتجت الفتاة على هدا الأسلوب اللاخلاقي قام المتحرش بسلوك عدواني أقبح حيث اعتدى بكرسي خشبي على الفتاة و اسقطها أرضا مما دفع بالكثير ممن حضروا الواقعة إلى استنكار هدا التصرف الوحشي و الهمجي.

أمام هده الواقعة نتسال : هل أصبح الباعة المتجولين بمدينة انزكان أقوى من أي سلطة أو قانون ؟ ؟ ؟ ؟

2017-05-15 2017-05-15
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

من شروط قبول التعليق: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

chtouka