“أمينسيتي” تندد بأوضاع المهاجرين بالجزائر وتنوه بخطوة المغرب لاستقبال السوريين

احتج فرع “أمنيستي” في الجزائر على “دعوات العنف” بالجزائر، التي أطلقت ضد المهاجرين القادمين من الساحل الإفريقي، ودعا إلى توفير استقبال لائق للمهاجرين السوريين ورعايا دول الساحل، معربا عن ارتياحه وتنويهه بالخطوة التي اتخذها المغرب بشأن باستقبال العائلات السورية التي ظلت عالقة بالحدود منذ أبريل الماضي.

وطالب التنظيم الحقوقي الجهات المعنية بالجزائر بعدم ممارسة التمييز ضد المهاجرين السوريين، مسجلا حسب مديرته تصاعد حدة استعمال ألفاظ العنف والعنصرية ضد الأفارقة في اليوم العالمي للاجئين.

وبادر الملك محمد السادس باستقبال اللاجئين السوريين العالقين بالحدود المغربية الجزائرية، وتفاعلت الأسر بشكل جد إيجابي وشكروا هذه الالتفاتة وعبروا عن ارتياحهم داخل المغرب.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.