لبنى أبيضار تُصاب بمرض خبيث و هذه وضعيتها الصحية..

بعد التدوينة المثيرة التي نشرتها على حسابها الفايسبوكي والتي أعلنت من خلالها عن إصابتها بمرض خبيث، ظهرت تفاصيل جديدة تهم المحنة الصحية التي تعيشها حاليا بالعاصمة الفرنسية باريس حيث تقيم.

وحسب مصادر إعلامية، فإن الأمر يتعلق بسرطان على مستوى العنق، يتطلب مدة علاج تصل إلى 3 أشهر، ولا تشمل حصص العلاج الكيميائي، كما أنها ستخضع لعملية جراحية خلال الأيام القليلة القادمة من أجل استئصال الورم.

وكانت لبنى أبيضار قد أعلنت أمس عبر صفحتها الشخصية على الفيسبوك، أنها ستغيب عن الفضاء الأزرق لمدة ثلاثة أشهر بسبب جلسات علاجية من مرض خبيث.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.