التحقيق مع وزير تونسي سابق كان وراء طرد الأمير مولاي هشام من تونس

كشفت مصادر إعلامية تونسية، أن وزير الداخلية التونسي السابق الهادي مجدوب وراء قرار طرد وترحيل الأمير مولاي هشام  ومنعه من المشاركة في محاضرة دون العودة الى رئاستي الحكومة والجمهورية.

و أوضحت ذات المصادر أنه تم فتح تحقيق ضد الهادي مجدوب وكل من ستثبت ادانته في القضية، معبرة عن الأسف لترحيل الأمير مولاي هشام، من دون تفسير أسباب اتخاذ هذا الإجراء الذي واجه انتقادات شديدة في تونس، بحسب ما كشفته المتحدثة باسم الرئاسة التونسية، سعيدة قراش على صفحتها على موقع “فيسبوك”.

ودبجت قراش على صفحتها في الفيسبوك تدوينة قائلة “من الضروري أن نوضح أن رئيس الجمهورية مستاء لما حصل للباحث الأمير هشام العلوي وترحيله من الأراضي التونسية، مع العلم أن عملية الترحيل تمت وفق اجراءات إدارية آلية لم يتم الرجوع فيها الى المسؤولين وهو ما نأسف له”. في حين لم تفصح قراش عن الأسباب الرئيسة وراء قرار الترحيل.

وحري بالذكرأن الأمير تم ترحيله يوم وصوله الجمعة الماضية إلى تونس للمشاركة في مؤتمر في إطار منتدى تنظمه جامعة ستانفورد مخصص للبحث في المرحلة الانتقالية في تونس بعد الربيع العربي عام 2011


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.