اشتوكة: عصابة تنصب على مستعملي السيارات وتبيعهم الماء على أنه “مازوط”

تعرض عدة أشخاص خلال الأيام القليلة الماضية إلى عملية نصب محبكة، بعد أن إقتنوا كميات مهمة من “الغازوال” من طرف شخصين، ليتبين لهم فيما بعد أنهم وقعوا ضحية عملية نصب، ويكتشفوا أن “الغازوال” ما هو إلا مياه معبأة بطريقة إحترافية داخل البراميل.

وأكدت مصادر محلية بكل من أيت عميرة وانشادن وبلفاع وسيدي بيبي، أن عصابة إجرامية على مثن سيارة رمادية من نوع داسيا ، تستهدف أصحاب السيارات الفلاحية والشخصية، وتبيعهم كميات من “الغازوال” بأثمنة أقل من تلك الموجودة بمحطات المحروقات، مما يشجعهم على إقتناء كميات مهمة من هذه المادة، ليكتشفوا فيما بعد أنها مجرد مياه عادية، تم تعبأتها بطريقة إحترافية داخل براميل متوسطة الحجم.

من جهة أخرى، تسبب هذا “الغازوال” المغشوش في تخريب العديد من السيارات، بعد أن لم يلاحظ مستعملوه الغش الذي لحق به إلا بعد توقف سياراتهم عن العمل وزيارة الميكانيكي الذي أكد لهم أن خزانات سيارتهم مملوء بالماء عوض “المازوط”.

للتذكير فقط، فالعصابة تنشط بعدد من مدن المغرب، وذلك بعد انتشار تدوينات فيسبوكية تؤكد تنفيذها لعملاتها بكل من فاس ومكناس والمدن المجاورة.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.