محمد رمضان يتعرض لموجة إنتقادات بسبب رمي الدولارات

أثار الفنان المصري محمد رمضان جدلاً واسعاً، بعدما ظهر في فيديو وهو يجلس داخل حمام سباحة ويرمي دولارات في الماء، بعد صدور حكم ضده بإلزامه بدفع 6 ملايين جنيه مصري للطيار أشرف أبو اليسر الذي تسبب في فصله عن العمل، الأمر الذي أثار غضب العديد من رواد السوشيال ميديا.

وكشف الخبير المالي المصري سيد خضر، عن مفاجأة كبيرة حول الدولارات التي ظهرت في فيديو للفنان محمد رمضان وهو يرميها داخل حمام سباحة.

واكد خضر في تصريحات لجريدة “الوطن” المصرية إن الدولارات التي ظهرت في فيديو الفنان محمد رمضان داخل حمام السباحة غير حقيقية، ووصفها بأنها (fake money)، أي أنها غير صحيحة، وذلك من واقع حجمها والألوان التي بدت عليها، موضحا أنه استخدمها للاستعراض أمام الجمهور في الفيديو الذي نشره قائلا: “رمضان عايز يوجه رسالة للناس إن الفلوس مش فارقة معاه”.

وأضاف خضر أنه في حالة عدم وجود ترخيص للفنان محمد رمضان باستخدام هذه الدولارات غير الحقيقية، فمن الممكن ملاحقته قانونيا، لأن هذا تشجيع للجمهور على تداول العملات غير الصحيحة، واستخدامها للتباهي بين المواطنين.

وأوضح خضر، أن البعض من الشعب المصري يعيش أوضاعا اقتصادية صعبة في ظل جائحة كورونا التي أثرت علي العديد من الدول العالم، كما أن هذا الفعل يعطي صورة سلبية عن الفن المصري بشكل عام.


آخر المستجدات
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...