الشرطة تستدعي الأساتذة المتعاقدين المتابعين في حالة سراح

توصل مجموعة من الأساتذة المتعاقدين المتابعين في حالة سراح مؤقت، على خلفية مشاركتهم في احتجاجات الرباط الأخيرة، باستدعاءات من لدن الشرطة القضائية.

ونشرت الصفحة الرسمية لـ”تنسيقية الأساتذة” على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، لائحة الأساتذة الذين تم استدعاءهم مجددا لاستكمال التحقيق معهم

من جهة أفادت الأستاذة المتعاقدة “نزهة مجدي” في تدوينة لها ، والتي سبق لها واتهمت جهات بالتحرش جنسيا بها، أثناء مشاركتها في احتجاجات العاصمة، أن الشرطة القضائية بمدينة الرباط،إستدعتها مساء يوم أمس السبت 10 أبريل الجاري.

ونشرت الأستاذة المتابعة في حالة سراح مؤقت، صورة للإستدعاء الموجه لها من طرف الشرطة، مرفوقة بتدوينة لها، تشرح فيها مشاعرها وما أحست به بعد توصلها بالإستدعاء:

“غادي نكتب بدارجة باش كلشي يفهمني ونعبر بحرية، والله مبقيت كنتخلع بقدر موليت كنضحك على هذا العبث، يالله هاد الصباح التحقنا بالاسر ديالنا من الرباط تال اكادير وكاين لي ضربها تال طرفاية، هاد الأسر كان قلبهم محروق علينا وحنا فالمعتقل، وفرحنا حيت غنصبحو فخدامينا وتوحشنا تلاميذنا، وحيت غادي ندوزو على الأقل رمضان معاهم حيت تمتعنا بسراح مؤقت، وغنشمو نسمة الحريه، تا دقت عليا شرطية وشرطي هاد العشية فدار،عطاوني استدعاء و قالك نووووض هز صاكك ورجع لرباط راهم استدعاوك تاني للتحقيق”.


آخر المستجدات
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...