السجن لمغربي قتل والدته وأكل لحمها

طالبت النيابة الإسبانية بالحكم عقوبة ب 15  سنة سجناً، على رجل خنق والدته وأكل أجزاء من جسدها بعد أن قطّعها إلى أشلاء.

وحسب وكالة “فرانس بريس” فإن المشتبه به، يحاكم بتهمة “القتل” و”تدنيس جثة”.

ووفقا للائحة الاتهام، فإن الوقائع تعود إلى أوائل عام 2019 عندما تشاجر المشتبه به مع والدته البالغة من العمر 69 عاما في الشقة التي يتقاسمانها بمنطقة لاس فينتاس في العاصمة مدريد.

وقالت النيابة إن المتهم قطّع جسد والدته بمنشار وسكاكين المطبخ بعد أن خنقها، مضيفة أنه “بمجرد تقطيع الجثة إلى أشلاء، صار المتهم يتغذى من حين لآخر على بقاياها لمدة 15 يوما، كما خزن أشلاء أخرى في أوعية بلاستيكية وضعها داخل الثلاجة”.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن أحد ضابط الشرطة الذين دخلوا الشقة المذكورة قال إن المتهم “أكل بعض الأشلاء نيئة وطبخ البعض الآخر وأعطى بعضها للكلب.”

واعتقل المتهم، الذي قالت الشرطة إنه يعاني من مشاكل إدمان مخدرات، في فبراير 2019 بينما كانت الشرطة تبحث عن والدته التي أبلغ أحد أصدقائها عن فقدانها.


آخر المستجدات
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...