سوس ماسة.. لقاء لتدارس إحداث سدود متوسطة وصغيرة بالجهة

ترأس والي جهة سوس ماسة، عامل عمالة أكادير إداوتنان، أحمد حجي، يوم الاثنين بأكادير 26 ابريل، أشغال اللجنة الجهوية للماء، وذلك لتتبع محور تشييد السدود بسعات مختلفة ( المتوسطة و الصغيرة) 2021-2023.

وأوضح بلاغ لرئاسة مجلس جهة سوس ماسة أن هذا اللقاء، الذي شارك فيه، على الخصوص، رئيس مجلس الجهة، وعمال عمالات وأقاليم الجهة، وباقي أعضاء اللجنة، يندرج في إطار تنفيذ البرنامج الوطني للتزويد بالماء الصالح للشرب و مياه السقي للفترة 2020-2027.

وأضاف المصدر أن هذا اللقاء شكل مناسبة لتدارس وصياغة مقترحات تتعلق بإحداث سدود متوسطة وصغيرة بالجهة وذلك حسب الأولويات المقررة، خاصة وأن الجهة تعاني خلال السنوات الأخيرة من ندرة حادة في الموارد المائية بسبب توالي سنوات الجفاف.

وتعمل اللجنة الجهوية للماء بسوس ماسة، في إطار العمل الاستباقي للتخفيف من آثار أزمة الماء بالجهة، وتأمين التزود بهذه المادة الحيوية سواء بالنسبة للساكنة أو بالنسبة للقطاعات الاقتصادية، على وضع آليات لتجاوز إشكالية ندرة المياه وتأثيراتها على التنمية المحلية، من خلال مشاريع التكيف مع التغيرات المناخية ك”عقدة الفرشة المائية” التي تعتبر الأولى من نوعها على الصعيد الوطني، والتي مكنت من تحويل حوالي 100 ألف هكتار من السقي بالطرق التقليدية الى نمط السقي الموضعي.

يذكر أن البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2020-2027، الذي كان موضوع اتفاقية إطار وقعت خلال حفل ترأسه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في 13 يناير 2020 بالرباط، خصص له استثمارا بكلفة إجمالية بلغت حوالي 115.4 مليار درهم. إذ سيتم تمويل هذا البرنامج بنسبة 60 في المائة من الميزانية العامة للدولة، و39 في المائة من طرف الفاعلين المعنيين، لاسيما المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، إضافة إلى اعتماد شراكة بين القطاعين العام والخاص.


آخر المستجدات
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...