درك أولاد تايمة يفك لغز إختفاء نوع من قنينات الغاز من دكاكين أكادير والنواحي

أفلحت مصالح الدرك الملكي التابعة لسرية الدرك بدينة أولاد تايمة، أمس الثلاثاء 27 أبريل الجاري ف فك لغز أخطر عصابة بجهة سوس ماسة، التي كان يتزعمها مسير شركة معروفة بالمنطقة.

وحسب مصادر مطلعة، فقد توصلت المصالح الدركية بمدينة أولاد تايمة التابعة لإقليم تارودانت، بشكاية خطية من طرف مسير شركة لتوزيع قنينات غاز البوتان بمختلف أحجامها، تتعلق بإختفاء عدد كبير من هذه القناني، والتي تحمل علامته التجارية من السوق في ظروف غامضة.

نفس المصادر، أكدت أن مصالح الدرك الملكي، وفور توصلها بالشكاية، فتحت تحقيقاً في الموضوع، أسفر عن فك خيوط هذه القضية الغامضة، التي عصفت بصاحب الشركة، وجعلته يُشرف على الإفلاس.

هذا وتمكنت المصالح الأمنية من إثبات أن شركة منافسة هي المتورطة في هذه القضية التي حيرت الأمنيين على مدى عدة أيام، حيت كان يعمد عمال الشركة المنافسة على جمع قنينات الغاز من الدكاكين بمختلف مناطق أكادير الكبير، وإخفائها بعدد من الأماكن المتفرقة، ليتم تعويضها بقنينات أخرى تحمل علامة شركتهم التجارية من أجل إحتكار السوق والقضاء على المنافسة.


آخر المستجدات
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...