تأجيل إستدعاء زعيم البوليساريو إلى هذا التاريخ

اشتوكة بريس - وكالات

أجل قاضي المحكمة الوطنية الإسبانية سانتياغو بيدراز مثول إبراهيم غالي، رئيس جبهة “البوليساريو” أمام المحكمة إلى يوم الجمعة 7 ماي 2021، عوضاً عن يوم غد الأربعاء كما كان مقرراً.

وحسب صحيفة لاراثون الاسبانية، فإن القاضي بيدزار أمر السلطات المعنية بالتحقق مما إذا كان الشخص المحدد بهذا الإسم هو بالفعل زعيم  ما يسمى “البوليساريو”، مشيرا إلى أنه إذا كان الأمر كذلك، فسيتم استدعاؤه للإستماع إلى شهادته يوم الجمعة المقبل باعتباره مطلوباً للتحقيق في إرتكاب جرائم الإعتقال غير القانوني والتعذيب، بعد الشكوى التي قدمها المدون فاضل بريكة.

ونقل عن الصحيفة أن قاضي المحكمة المركزية رقم 5، لم يرفض من حيث المبدأ، استجواب إبراهيم غالي، كما ذكرت وسائل إعلام تابعة للجزائر وللجمهورية الوهمية، ولكن قبل الشروع في استدعائه، تقول الصحيفة، وافق على التحقق من هويته الحقيقية للتأكد من أنه الأمين العام لجبهة ما يسمى “البوليساريو”، لأنه كان قد دخل باسم مستعار (محمد بن بطوش).

من جهة أخرى، أمر القاضي بيدراز بإستدعاء خمسة من الذين وردت أسماؤهم في القضية للتحقيق معهم، وجميعهم مرتبطون بجبهة ما يسمى “البوليساريو” وهم: سيد أحمد بلال هدا، غالي سيدي محمد عادلليل، بشير سيد، محمد الخليل ومحمد سالك عبد الصمد.

ويأتي هذا الاستدعاء، حسب الصحيفة، نتيجة  لتحقيقات استمرت منذ يناير من هذا العام، حيث قرر القاضي النظر في استئناف أحد النشطاء الصحراويين الحاصل على الجنسية الإسبانية فاضيل بريكة، في عام 2020، بعد ان رُفضت شكواه، مشيرة إلى أن المحكمة الوطنية العليا تفتقر إلى اختصاص التحقيق.


آخر المستجدات
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...