العثور على جثة طبيب داخل فيلا وهي مفصولة الرأس والعضو الذكري

اشتوكة بريس

اهتزت مدينة طنجة مساء اليوم الثلاثاء 1 يونيو 2021 على وقع العثور ، على جثة طبيب وهو عارٍ ومقطوع العضو الذكري والرأس، داخل فيلا بحي إيناس قرب معمل النسيج السري الذي وقعت فيه فاجعة فبراير المنصرم .

ونقلت مصادر محلية أن اكتشاف الجثة جاء بعد انبعاث روائح كريهة من داخل الفيلا، حيث تم إشعار السلطات المختصة التي حلت بعين المكان.

وأضافت المصادر أن مصالح الأمن بالمدينة استنفرت اجهزتها المادية والتقنية للوقوف على ملابسات الواقعة .

حيث باشر عناصر مسرح الجريمة وضباط الشرطة القضائية عمليات المسح التقني لمسرح الحادث، لرفع كل القرائن والأدلة المادية الكفيلة باستجلاء حقيقة هذه الوفاة، كما يجري التحقق من الظروف الاجتماعية والمهنية للهالك.

وقد تم نقل جثة الطبيب إلى مستشفى “الدوق دو طوفار” لتشريحها وفق اجراءات البحث القضائي .


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.