إرتفاع حصيلة قتلى الخمور الفاسدة بوجدة

اشتوكة بريس

إرتفعت حصيلة قتلى الكحول الفاسدة بمدينة وجدة، إلى 23 قتيلا، من بينهم امرأة.

وشهدت مدينة وجدة صباح السبت 10 يوليوز الجاري، مأساة فضيعة، بعد وفاة عدد كبير من الأشخاص بعد استهلاكهم لكحول فاسد، بحي المير علي، أحد الأحياء الهامشية بعاصمة جهة الشرق.

وحسب مصادر جد مطلعة، فإن الضحية الـ23 كان يرقد بالمستشفى الجامعي محمد السادس بوجدة، حيث كان يخضع للعلاج من طرف الأطقم الصحية في محاولة منها لإنقاذ حياته، إلا أن المنية وافته في وقت مبكر من صباح يوم الخميس 29 يوليوز 2021، ليُنقل جثمانه نحو مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الفارابي، قصد إخضاعه للتشريح الطبي.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.