البنتاغون: الحرب مع الصين أو روسيا ستدمر العالم بأسره

وكالات

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” أن هدف الولايات المتحدة يتمثل في عدم الدخول في حرب مع روسيا والصين، لأن مثل هذه الحرب ستكون مدمرة للعالم بأسره.

ونقلت كالة “تاس” الروسية عن نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأمريكية الجنرال جون هايتن قوله خلال ندوة نظمها معهد بروكينغز، إنه “من الناحية المبدئية نحن لم نحارب الاتحاد السوفيتي أبدا. وبشأن الدول العظمى، فإن هدفنا عدم الدخول في حرب مع الصين وروسيا، لأن ذلك اليوم سيكون رهيبا لبلداننا”.

وأضاف هايتن أن “هذا سيدمر العالم والاقتصاد العالمي. وسيكون سيئا للجميع، وعلينا أن نضمن أننا لن نسير في هذا الطريق”.

وفي معرض حديثه عن روسيا، أشار إلى النجاحات التي تم تحقيقها في الحوار مع موسكو. وقال: “حققنا نجاحا لا بأس به مع الاتحاد السوفيتي، والآن مع روسيا، ونجري مفاوضات معها حول الاستقرار الاستراتيجي للتأكد من أننا نفهم الوضع الراهن. وهذا ليس متعلقا بالمجال النووي فحسب، بل وبالفضاء أيضا”.

وخلص هايتن إلى القول: “مهما كانت الاختلافات بيننا، لدينا هدف أساسي مشترك، وهو عدم الصدام أبدا، لأن الحرب مع دولة نووية أمر سيئ”.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.