المنزل المعجزة.. بيت ينجو من الحمم البركانية فى جزيرة لا بالما بالكناري

اشتوكة بريس

لاتزال جزيرة لا بالما إحدى جزر الكناري الإسبانية، تعيش حالة من الدمار بسبب ثوران البركان الذي مازال يلقي بحممه المتدفقة ، تسببت فى الكثير من دمار المنازل والشوارع.

ووسط هذه الحياة البركانية التى تسيطر على جزيرة لا بالما، التقط مصور إسبانى يدعى ألفونسو إسكاليرو، صور عن بعد لمنزل وحيد نجا من أثار البركان بشكل مثير للدهشة والاستغراب، وتناقلت الصور وسائل الإعلام ومنصات التواصل، حتى أطلق عليه رواد منصات التواصل الاجتماعي اسم “البيت المعجزة”، وذلك وفقًا لما نقلته صحيفة “الجارديان” البريطانية.

وتبين أن المنزل مملوك لزوجين دنماركيين متقاعدين لا يعيشان في الجزيرة، وعبر الزوجان عن سعادتها وشعورهم بالارتياح لأن منزلهما لا يزال موجودا في مكانه، بمنطقة احترق معظم منازلها بسبب بركان لا بالما المدمر.

ومن جانبها، نقلت صحيفة “إل موندو” الإسبانية، عن آدا مونيكيندام، السيدة التي تعهدت ببناء المنزل مع زوجها، أنها قالت: “دخلنا جميعا في نوبة بكاء عندما أخبرنا بأن المنزل المحبوب سليم”، وتحدثت عن أنه من المحزن معرفة أن المنزل بمفرده، من دون أن يتمكن أي شخص من الاعتناء به”، كما نقلت شبكة سكاى نيوز الإخبارية.

يأتى هذا فيما دمرت الحمم أكثر من 200 منزل، ولم يعد بمقدور آلاف السكان العودة لبيوتهم، وقالت الحكومة الإقليمية في جزر الكناري إنها ستشتري مشروعين سكنيين يضمان 73 عقارا لمن أصبحوا بلا مأوى، فيما أفادت تقديرات بأن البركان تسبب في خسائر عقارية بقيمة نحو 87 مليون يورو (102 مليون دولار).


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.