الأساتذة المتعاقدون يعلنون عن خوض إضراب وطني

اشتوكة بريس

دعت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد إلى خوض إضراب وطني لمدة 4 أيام ابتداء من 10 شهر نونبر المقبل. وذلك تنفيذا لمخرجات المجلس الوطني الذي انعقد في شتنبر الماضي.

وأعلنت التنسيقية ان الإضراب الوطني سيتخلله إنزالا وطنيا ممركز بمدينة الدار البيضاء في ال16 نونبر المقبل، احتجاجا على ما وصفوه بـ”سياسة الآذان الصماء التي تنهجها الوزارة مع مطالبهم، وتصاعد وثيرة الهجوم على الأطر التعليمية، ومن أجل إسقاط مخطط التعاقد والإدماج في سلك الوظيفة العمومية، أسوة بزملائهم في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية”.

وعبر أساتذة التعاقد عن قلقهم الشديد إزاء الوضع المتردي للمنظومة التعليمية، ورفضهم للمتابعات التي تجري ضد زملائهم بسبب مشاركتهم في الاحتجاجات، مؤكدين استمرار نضالهم إلى حين إسقاط التعاقد.

وتقاطع التنسيقية منذ بداية الموسم الدراسي، اللقاء ات التكوينية والزيارات الصفية للمؤطرين التربويين، بالإضافة لجميع مجالس المؤسسة باستثناء مجالس القسم، وكذا العمليات المرتبطة بمنظومة مسار ومسك النقط بها.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.