جماعة بلفاع في مبادرة فريدة جهويا لتنزيل الاستراتيجية المندمجة للهجرة و اللجوء

نظم مكتب الشؤون الثقافية و الاجتماعية والعمل الجمعوي بجماعة جماعة بلفاع نهاية الأسبوع الماضي لقاء مفتوحا جمع بين ثلة من شباب المنطقة و ممثلين عن المهاجرين جنوب الصحراء المقيمين بالنفوذ الترابي للجماعة، حيث كانت مناسبة لتبادل الآراء ، في أفق تنظيم أنشطة مشتركة تهدف بالأساس إلى الاسهام في إدماج الوافدين الجدد في الحياة العامة.

ويأتي هذا اللقاء في إطار سعي المجلس الجماعي لبلفاع إلى الإنخراط الفعلي في الجهود الوطنية الرامية إلى تنزيل الاستراتيجية المندمجة للهجرة و اللجوء على المستوى الترابي، علما أن جماعة بلفاع تربطها اتفاقيات تعاون في هذا المجال من أبرزها الاتفاقية المبرمة مع كل من جماعة جيت البلجيكية و منظمة الهجرة و التنمية فرع اكادير.

وأوضح سعيد العسري ، نائب رئيس جماعة بلفاع مكلف بقطاع الثقافة و الرياضة، أن هذا اللقاء الذي جمع شباب بلفاع بنظرائهم الوافدين الجدد المستقرين بالنفوذ الترابي لجماعة بلفاع، و المنحدرون بالخصوص من دول جنوب الصحراء، يندرج ” في إطار سعينا لفتح قنوات التواصل مع هؤلاء، لأجل الاستماع إليهم والتعرف على القضايا التي تشغلهم”.

و أعتبر المتحدث ذاته ” هدفنا من هذه العملية طبعا، هو إعداد سياسة محلية لمقاربة قضايا الهجرة و المهاجرين، بغية إدراج مخرجاتها في برنامج عمل الجماعة للولاية الانتدابية 2021/2027، انسجاما مع الاستراتيجية الوطنية للهجرة و اللجوء، و استحضارا للدور الاقتصادي و الثقافي الذي يشكله تواجد هولاء بتراب جماعة بلفاع”. 

وأشار سعيد العسري، إلى أن هذه السياسة التي “نسعى إلى بلورتها لاتستهدف فقط الأجانب المنحدرين من دول جنوب الصحراء وغيرهم، ولكن أيضا تستهدف مغاربة العالم الذين ينحدرون من منطقة بلفاع والمناطق المجاورة وتنتظرنا في هذا المجال رهانات أساسية ذات أبعاد حقوقية وقانونية وكذلك اجتماعية واقتصادية، بهدف تدليل الصعاب التي تواجه المهاجرين،أجانب ومغاربة، و كذلك تيسير سبل ادماجهم في المجتمع وولوج المؤسات و الإدارات العمومية.

ولتحقيق هذه الأهداف يبرز المسؤول الجماعي ذاته ” طبعا نعمل مع عدة شركاء ومنهم على الخصوص “جمعية هجرة و تنمية” و “منظمة التنمية البلجيكية” وجماعة جييت البلجيكية، وبعض الجمعيات المحلية حيث سنشتغل معهم على عدة مشاريع وأنشطة مختلفة ومتنوعة تهتم بقضايا الهجرة و المهاجرين.”


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.