سوريا.. ابتكار طريقة جديدة لاستخدام الزيتون

في ظل أزمة الطاقة وارتفاع أسعار المحروقات يبدو البحث عن بدائل للمازوت في سوريا أمرا ضروريا، الأمر الذي دفع بجفت أو تفل الزيتون إلى الواجهة مجددا كبديل رخيص للمازوت.
تحدثت وسائل إعلام عن اتجاه السوريين في مناطق زراعة الزيتون إلى تفل الزيتون كبديل صديق للبيئة للمازوت، الذي ارتفع سعره في الفترة الماضية.

وجفت، أو تفل، الزيتون هو بقايا الزيتون بعد استخراج الزيت منه، يتم تجفيفها في الشمس وبعد ذلك يتم تحويلها إلى كريات أسطوانية لاستخدامها في التدفئة.

واستخدام جفت أو تفل الزيتون ليس آمنا فقط للبيئة، بل هو أقل تكلفة بكثير بالنسبة للسكان، إذ يباع الطن الواحد منه بسعر 200 يورو، بينما يتراوح سعر طن المازوت من 300 إلى 450 يورو.

وتعد سوريا موطنا لأشجار الزيتون، التي تعد ثمارها أحد مصادر الغذاء المهمة للسكان المحليين منذ عدة آلاف من السنين، واستخدام جفت أو تفل الزيتون في التدفئة سينقذ الأشجار من التحطيب.

المصدر: لينتا.رو


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.