مستجدات في قضية “فرار جماعي” لمغاربة من طائرة بإسبانيا

اشتوكة بريس

أعلن في إسبانيا، مساء أمس الثلاثاء، عن اعتقال أربعة من الشبان المغاربة الذين نظموا “فرارا جماعيا” من طائرة حطت في مطار بالما دي مايوركا اضطراريا، بعد إدعاء تدهور حالة أحد الركاب الصحية.

واعتقلت عناصر الحرس المدني في بلدية سا بوبلا بمايوركا ، أربعة من بين الشبان ال 13 الذين يجري البحث عنهم، بعد اعتقال 12 متورطا في هذه العملية المثيرة في وقت سابق وتقديمهم أمام العدالة.

وكانت السلطات الإسبانية قد أعلنت أنّ مطار بالما دي مايوركا في أرخبيل الباليار، أحد أكثر مطارات البلاد ازدحاماً، أُغلق قرابة 4 ساعات، ليلة الجمعة 5 نونبر ، بعد أن استغلّ عدد من ركّاب طائرة هبوطها اضطرارياً فيه لإنزال راكب ادّعى المرض فنزلوا على المدرج وفرّوا.

وقال الحرس المدني الإسباني إنّ الطائرة التي كانت تقوم برحلة بين المغرب وتركيا سُمح لها بالهبوط اضطرارياً في بالما دي مايوركا إثر ورود بلاغ عن شعور أحد ركّابها بإعياء.

وأضاف أنّه أثناء إخلاء المريض المفترض من الطائرة، انتهز أكثر من 20 راكباً الفرصة للهروب منها، فنزلوا على المدرج ولاذوا بالفرار قبل أن تعتقل السلطات عددا منهم.

ويتابع المعتقلون بتهم “تعريض حياة مواطنين للخطر واختراق السلامة الجوية”، كما يتوقع أن توجه إليهم تهمة “الإخلال بالنظام العام”.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.