رئاسة النيابة العامة تدعو للصرامة مع المتورطين في اعتداءات على مهنيي الصحة

اشتوكة بريس

دعا رئيس النيابة العامة إلى التعامل بالصرامة اللازمة مع المتورطين في الاعتداءات والإهانات التي يتعرض لها بعض مهنيي الصحة، في سياق تنامي هذه الاعتداءات على أطر الوزارة خلال قيامهم بواجبهم المهني.

وأشار رئيس النيابة العامة في دورية لوكلاء الملك، إلى أن بعض هذه الأفعال قد تطالها مقتضيات الفصل 263 من القانون الجنائي، لافتا إلى أن ردع كل أشكال الإهانة والعنف في حق الموظفين العموميين، ومن يسهر على إنفاذ القانون من أولويات السياسة الجنائية للنيابة العامة.

وسجلت الدورية أن هذه الممارسات هي جريمة يعاقب عليها القانون، إضافة إلى أنها تمس بهيبة المرفق العمومي، وتشكل ضررا معنويا ينعكس سلبا على قيام الأطر الصحية بواجبها.

ودعا رئيس النيابة العامة إلى التصدي للاعتداءات والإهانة وإيلائها العناية اللازمة، خاصة بحث الشرطة القضائية على التجاوب بسرعة مع حالات التبليغ عن الاعتداءات، والممارسات الجرمية المرتكبة داخل المؤسسات الصحية، وفتح الأبحاث القضائية بشأنها.

وشددت الدورية على ضرورة معالجة شكايات الأطر الصحية بالسرعة والفعالية اللازمتين، والتماس عقوبات زجرية تتناسب وخطورة الأفعال المرتكبة.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.