رد ناري من الصحفي المغربي عبد الصمد ناصر على تدوينة لحفيظ دراجي

اشتوكة بريس

عاد المعلق الجزائري “حفيظ دراجي” الى التطبيل لترهات كابرانات” بلاده الجزائر.

وآخر ما جادت به قريحة “دراجي” تذكيره بمقولة رئيس بلاده الأسبق “هواري بومدين” تزامنا مع ذكرى رحيله التي تصادف الـ 27 من الشهر الحالي، حيث قال: “قالها وكررها كثيرا قبل أن يرحل في 27 من دجنبر 1979.. نفتخر بديمقراطية أن لا سيد في هذه البلاد، وبأن الشعب هو السيد”.

وبعد نشره للتدوينة المذكورة قام الإعلامي المغربي “عبد الصمد ناصر” بنشر تدوينة عبر حسابه على “تويتر”، جاء كرد على دراجي حيث قال: “في ديموقراطية العسكر، حيث يستفرد الحاكم العسكري بالسلطة، ويحتكر الحياة السياسية الداخلية والخارجية والاقتصادية والثقافية وحتى الرياضية ويصنع الرؤساء والبؤساء، ويستعدي الجوار ويرفض الحوار، من الغريب أن يأتيك غريب الأطوار ليحدثك أن لا سيد سوى الشعب”.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.