القنوات التلفزية تسلط الأضواء على جهود دعم التمدرس بإقليم اشتوكة أيت باها+ فيديو

حظيت الجهود المبذولة على مستوى إقليم اشتوكة أيت باها، بهدف تمكين الفتيات بالمناطق القروية والجبلية من الولوج إلى التعليم في أحسن الظروف، والتخفيف من حدة الانقطاعات، الناجمة عن بعد المؤسسات التعليمية، من متابعة إعلامية تلفزية سلطت الأضواء ميدانيا على المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي ساهمت في تمويل عدد من المشاريع المرتبطة بتعزيز أسطول النقل المدرسي بعدد من جماعات إقليم اشتوكة أيت باها.

وأبرزت زينب معاشي( مكلفة بمصلحة برنامج التنمية للأجيال الصاعدة بقسم العمل الاجتماعي بعمالة الإقليم) أن الأخير راهن منذ سنوات على النقل المدرسي باعتباره ركيزة أساسية للنهوض بالتمدرس ومحاربة الهدر المدرسي، وهو رهان مكن الإقليم من تحقيق إنجازات جد ملموسة على أرض الواقع.

وقدمت المتحدثة ذاتها، مجموعة من أبرز تدخلات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في دعم القطاع بالإقليم، حيث خصصت اللجنة الإقليمية غلافا ماليا يفوق 40 مليون درهم، من أجل إنجاز مجموعة من المشاريع من بينها مايرتبط باقتناء حافلات النقل المدرسي ودراجات هوائية من أجل تسهيل الولوج للمؤسسات التعليمية والحد من ظاهرة الهدر المدرسي، فضلا عن تواصل الجهود لتوسيع دائرة المستفيدين على مستوى الإقليم.

تفاصيل أوفى نتعرف عليها ضمن هذا الفيديو الذي يقدم تسجيل الروبورتاجين التلفزيين حول الموضوع، واللذين تم بثهما بالقناتين الأولى والثانية..


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.