إرتفاع عدد ضحايا موكب الزفاف الذي تحول إلى مأتم

اشتوكة بريس

ارتفع عدد الوفيات في حادثة السير التي حولت موكب عرس إلى مأتم نهاية الأسبوع المنصرم بمدينة طنجة إلى شخصين، بعد مصرع سيدة الثلاثاء 10 ماي الجاري.

ووفق المعطيات المتوفرة، فإن الضحية الثانية سيدةٌ فارقت الحياة بأحد مستشفيات مدينة طنجة حيث كانت ترقد، متأثرة بالإصابات البليغة التي تعرضت لها جراء الحادثة، فيما لا يزال آخرون يتلقون العلاجات الضرورية عقب الحادثة المميتة.

وكانت فرحة زفاف قد تحولت إلى حزن، بعد حادثة سير مميتة في الساعات الأولى من صباح يوم السبت المنصرم 7 ماي الجاري، على مستوى محج محمد السادس بمنطقة مالاباطا بمدينة طنجة، بعد اصطدام بين 3 سيارات كانت في موكب زفاف أسفر عن مصرع شاب وإصابة 8 أشخاص آخرين، إصابة بعضهم  خطيرة، وقد جرى نقلهم إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة من أجل تلقي العلاجات الضرورية، قبل أن يرتفع عدد الوفيات إلى شخصين.

الحادث عجل أنذاك بحضور عناصر الشرطة إلى عين المكان من أجل تنظيم حركة السير على مستوى الطريق المذكور، كما تم مباشرة إجراءات تحديد ظروف وملابسات الواقعة، ونقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات الدوق دو طوفار بطنجة، في حين لم تعرف الأسباب الحقيقية وراء الحادث الذي يرجح متتبعون أن تكون السرعة المفرطة من بين أبرز الأسباب التي أدت إلى وقوعه.


آخر المستجدات
تعليقات
تعليق 1
  1. dris يقول

    ربما السباب هو التهور لأن هناك من يريد أن يظهر نفسه في هذه المناسبات.أنه يملك سيارة .ويقوم بإستعرض لمهارته في السياقة.يضن نفسه أنه صنع معجزة.الى أن يقع ما لا تحمد عقباه.

التعليقات مغلقة.