الأمن يتفاعل بسرعة مع مقطع فيديو متداول عبر الوتساب

اشتوكة بريس

تفاعلت المديرية العامة للأمن الوطني، بسرعة وجدية كبيرة، مقطع فيديو متداول عبر تطبيقات التراسل الفوري، يوثق لإشهار مجموعة من عناصر الشرطة سلاحهم الوظيفي لتوقيف شخص في حالة اندفاع قوية ويحمل سلاحا أبيضا من الحجم الكبير يهدّد سلامة الأشخاص والممتلكات.

وقد أظهرت مراجعة سجلات العمليات الأمنية المسجلة على الصعيد الوطني أن الأمر يتعلق بتدخل باشرته، خلال الساعات الأولى من صباح يوم الأربعاء 11 ماي الجاري، عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن مكناس، من أجل توقيف أربعة أشخاص كانوا في حالة تخدير على متن دراجة نارية ثلاثية العجلات وهم في حالة تلبس بحيازة أسلحة بيضاء في ظروف من شأنها المس بأمن وسلامة المواطنين.

وخلال إجراءات توقيف المشتبه فيهم، رفض أحدهم الامتثال لعناصر الشرطة وواجههم بمقاومة عنيفة باستعمال السلاح الأبيض، وهو الأمر الذي اضطر مقدم شرطة رئيس لإشهار سلاحه الوظيفي بشكل مكن من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيه وتوقيفه، فضلا عن ضبط كمية من مخدر الحشيش والأقراص المخدرة بحوزة الموقوفين.

وقد جرى إخضاع المشتبه فيهم الأربعة لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك قصد تحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم.


آخر المستجدات
تعليقات
5 تعليقات
  1. عبدالله يقول

    أتمنى أن أرى دورية الشرطة ولو مرة واحدة في الأسبوع بالحي حتى يتم ركن السيارات بالشكل الصحيح ومعاقبة من تترك سياراتهم بقع الزيت بشكل فظيع وكشف من سلمهم شهادة الفحص التقني ووو….

  2. لمرابط يقول

    يجب اصدار قانون يزجر صانعي السيوف من حدادة الخ وتقنين من لهم الرخصة لذلك

  3. Saih يقول

    Bonjour à tous . Merci de faire attention aux fautes d’orthographe

  4. عمر يقول

    واش كاينة شي أحكام تطفى لهيب نفس المواطنين عندنا في المغرب من يحمل سلاح الأبيض كإنه يحمل قلم رصاص . حثى أصبح عدم احساس بالامن يسود عموم. المغاربة.

  5. محمد يقول

    المرجو من الجريدة عدم التفاعل مع شركة علي بابا لأنها تفسد سمعة الجريدة بإشهاراتها الفاضحة التي تتعارض مع قيم المغاربة وشكرا

التعليقات مغلقة.