عزل 60 عون سلطة بجهة واحدة من المغرب بسبب أخطاء مهنية

اشتوكة بريس

عزل مسؤولو قسم الشؤون الداخلية بولاية جهة مراكش أسفي، عدد كبير من أعوان السلطة، بسبب اخطاء مهنية، اعتبرت الولاية أن لهم ارتباط بها، غير أن ان عدداً منهم واعتبروا أنفسهم “أكباش فداء” لممارسات مسؤولين.

وكانت ولاية جهة مراكش أسفي قد عزلت ما لا يقل عن 60 عون سلطة من مهامهم، حيث تم عزل 5 أعوان بالملحقة الإدارية رياض السلام، التابعة لمقاطعة جليز، وعون سلطة بالملحقة الإدارية جليز، وعزل ثلاثة أعوان سلطة، وتوبيخ 2 آخرين بحي المسيرة التابع لمنطقة الحي الحسني بمقاطعة المنارة.

كما تم عزل عوني سلطة تابعين لقيادة أولاد حسون نواحي مراكش، قبل أن يتم اتخاذ القرار نفسه في حق 4 أعوان آخرين بقيادة سعادة التابعة لعمالة مراكش.

وبمقاطعة سيدي يوسف بنعلي تم عزل عوني سلطة بالملحقة الإدارية الحي الجديد، وعون سلطة آخر بباب دكالة.

وبجماعة تاسلطانت القروية التي يتفشى فيها البناء العشوائي، تم عزل 4 أعوان في قضية تتعلق بالتجزيء والبناء، بينما تم عزل 3 أعوان سلطة بتامنصورت.

ولم يسلم أعوان السلطة بقيادة أولاد الدليم من قرار العزل، إذ تسببت رخصة صيد، في عزل عوني سلطة.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.