رسميا.. استمرار الدراسه بعد عيد الأضحى

اشتوكة بريس

حسم شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، الجدل الذي أثاره أمر تمديد الدراسة، بقراره القاضي باستمرار الدراسة إلى غاية 20 يوليوز المقبل، بعدما عبّر أولياء أمور التلاميذ عن امتعاضهم من فرض المدارس الخصوصية لواجبات الشهر القادم عليهم (يوليوز)، بسبب توقعاتهم بأن الموسم الدراسي سينتهي مع متم شهر يونيو، للتفرغ للامتحانات الإشهادية، وكانوا في هذا الإطار طالبوا بتدخل الوزير الوصي على القطاع.

وعزا بنموسى تمديد الدراسة إلى ما بعد عطلة عيد الأضحى إلى غاية 20 يوليوز المقبل في جواب له على سؤال كتابي للفريق الدستوري الديمقراطي الاجتماعي بمجلس النواب، إلى حرص وزارته على تدبير الزمن المدرسي ومواعيد فروض المراقبة المستمرة والامتحانات الإشهادية، مع مراعاة جميع الظروف الاستثنائية التي ميزت الموسم الدراسي 2021-2022، مشيرا إلى أن هذا القرار جاء استحضارا للمصالح الفضلى للتلاميذ، من خلال تمكينهم من حقهم الكامل في الاستفادة من جميع الحصص والمقررات الدراسية المبرمجة.


آخر المستجدات
تعليقات
3 تعليقات
  1. برطال كمال يقول

    لماذا لا يتم تبليغ المواطنين عند نهاية كل موسم دراسي بتبليغهم بشكل رسمي بتواريخ انطلاق ونهاية الموسم المقبل وكذا جدولة كل العطل وكذا الامتحانات وهذا لكل المستويات. هكذا يصبح المواطن على بينة من امره فيما يخص مشاوير أبنائه التعليمية.
    كما ارجو من المسؤولين الحرس على توفير الوقت اللازم للمقررات وعدم الاخلال بجودتها.

  2. anas يقول

    Qui est responsable des écoles privées???? la réponse ce sont le gouvernement……….

  3. الطيب يقول

    استمرار الدراسة في شهر يوليوز انتقام من المتعلمين واطر التعليم، حجرات درس من قرموط في القرى، مسافات طويلة تحت حر الصيف يقطعها التلاميذ، هذه تربية المغاربة ال

التعليقات مغلقة.