عمليات ترحيل واسعة لمئات المهاجرين غير النظاميين بعيداً عن حدود الناظور ومليلية

اشتوكة بريس

باشرت السلطات العمومية، خلال الأيام الأخيرة، عمليات ترحيل واسعة لمئات من المهاجرين غير النظاميين، بعيدا عن المنطقة الحدودية مع مليلية، وهي الإجراءات التي طالت نحو 1000 شخص، وفق حصيلة مؤقتة.

وتحدثت هيئات تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان، عن عمليات ترحيل استهدفت مئات من المهاجرين، عن محيط المنطقة الحدودية مع مليلية، نحو عدد من المدن الداخلية، مثل بني ملال وخريبكة وتيزنيت ومدن أخرى.

وكانت المنطقة الحدودية مع مليلية، مسرحاً لمحاولة اقتحام جماعية من طرف حوالي ألفي مهاجر غير قانوني ينحدر معظمهم من دول جنوب الصحراء، وأسفرت عن مقتل 23 شخصان وفق حصيلة رسمية.

وتقول السلطات المغربية، إن عمليات الترحيل التي استهدفت المهاجرين، تروم إلى حمايتهم من شبكات الاتجار بالبشر التي تنشط بالمناطق الحدودية في شمال المملكة، معتبرة أن وجهات الترحيل تتوفر فيها شروط حياة أفضل بالنسبة لهؤلاء المهاجرين.

وتعيش العديد من النقاط الحدودية، في شمال المملكة، من بينها محيط مدينة سبتة المحتلة، حالة استنفار أمنية كبيرة، في إطار تدابير تندرج في إطار الجهود المستمرة لمحاربة الهجرة غير القانونية.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.