قرصنة المكالمات الهاتفية الدولية تُطيح بصاحب محل لإصلاح الهواتف

اشتوكة بريس

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة قلعة السراغنة، مساء الاثنين 19 شتنبر، شخص يبلغ من العمر 36 سنة، وذلك للاشتباه في ضلوعه في قرصنة وسرقة المكالمات الهاتفية الدولية.

وحسب مصادر متطابقة، فقد تم إيقاف المشتبه فيه بمحله التجاري المخصص لإصلاح وبيع الهواتف المحمولة، وذلك في إطار البحث المنجز على ضوء شكاية تقدم بها الممثل القانوني لأحد متعهدي شركات الاتصالات، ينسب فيها للمعني بالأمر سرقة وقرصنة المكالمات الهاتفية الدولية وتحويلها إلى مكالمات محلية مع استخلاص الفارق المالي بينهما.

وأسفرت عملية التفتيش المنجزة بمحل المشتبه فيه عن حجز معدات ودعامات إلكترونية وشرائح هاتف يشتبه في تسخيرها لأغراض قرصنة وسرقة المكالمات الدولية، والتي سوف يتم إخضاعها للخبرات الرقمية اللازمة.

هذا وتم إيداع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر، وكذا تحديد وتشخيص جميع المشاركين المحتملين في اقتراف هذا النوع من الجرائم.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.