أنظار عشاق السينما في العالم تتجه نحو مراكش

اشتوكة بريس

تتجه أنظار عشاق السينما في العالم، مساء اليوم الجمعة 11 نونبر الجاري، نحو مدينة مراكش، التي تحتضن النسخة الـ19 للمهرجان الدولي للفيلم، بعد سنتين من التوقف بسبب الظروف التي فرضتها الإجراءات الاحترازية الناتجة عن جائحة كورونا.

وتجري الإستعدادات الأخيرة على قدم وساق، لاستقبال ضيوف المهرجان من جميع القارات، حيث يضع القائمون على هذا العرس السينمائي اللمسات الأخيرة قبل انطلاق حفل الافتتاح مساء اليوم، وسط تعزيزات أمنية مكثفة لضمان سلامة الجميع.

وتنطلق الدورة الـ19 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش اليوم وتستمر إلى غاية 19 من الشهر الجاري، والتي ستعرف حضور أسماء فنية عالمية وعربية ومغربية.

ويترأس لجنة تحكيم النسخة الحالية للمهرجان المخرج الإيطالي باولو سورينتينو الحائز على جائزة الأوسكار، وضمن عضويتها يمكن الإشارة إلى المخرجة الدانماركية سوزان بير، والممثل و المنتج الأمريكي الگواتيمالي أوسكار إسحاق، والممثلة البريطانية فانيسا كيربي، والممثلة الألمانية ديان كروجر، والمخرج الأسترالي جاستن كورزيل، والمخرجة والممثلة اللبنانية نادين لبكي، والمخرجة المغربية ليلى المراكشي والممثل الفرنسي طاهر رحيم.

وينتمي أعضاء لجنة تحكيم هذه الدورة إلى عشر دولٍ مختلفة من خمس قارات. وتشير إدارة المهرجان إلى أن هذه اللجنة تعد صورة تعكس خصوصية المهرجان الدولي للفيلم بمراكش كتظاهرة تحتفي بالسينما العالمية. وستعلن لجنة التحكيم عن قرارها خلال حفل اختتام المهرجان المقرر يوم 19 نونبر 2022.

وسيتم خلال هذه الدورة تكريم أربع شخصيات متميزة من عالم الفن السابع تقديرا لمساراتها الفنية والمهنية الرائعة. وسيحظى بالنجمة الذهبية للمهرجان كل من الممثلة الأسكتلندية الشهيرة تيلدا سوينتون، والمخرج الأمريكي الكبير جيمس جراي، ورائدة السينما المغربية المخرجة فريدة بنليزيد، والنجم الهندي المتألق رانفير سينغ.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.