اعتقال ستيني وابنه لتورطهما في سرقة المواشي

اشتوكة بريس

تمكنت عناصر الدرك الملكي بجماعة أجلموس التابعة لنفوذ إقليم خنيفرة، من فك لغز سرقة حظيرة للمواشي.

وذكرت مصادرمحلية، أن مصالح الدرك بالمركز المذكور، أوقفت ستينيا رفقة ابنه المشتبه فيهما في سرقة 27 رأسا من الغنم.

وأضافت المصادر ذاتها، أن مالك رؤوس الأغنام المسروقة قام بنقل حمولة من مجموعة من رؤوس الأغنام، إلى السوق الأسبوعي بأجلموس، وما إن عاد لنقل الحمولة ثانية حتى تفاجأ بسرقة 27 رأسا من الغنم.

وفور علمها بالحادث، باشرت عناصر الدرك الملكي بسرية أجلموس بتنسيق مع السلطات المحلية وأعوانها عمليات البحث والتحري في الموضوع، ما جعلها تحدد هوية المشتبه فيهما اللذان يقطنان بالدوار ذاته.

وتم وضع المعنيين بالامر رهن الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة لتعميق البحث معهما إذ من المحتمل أن يكون لهما علاقة بعصابات سرقة المواشي، التي أرعبت ساكنة إقليمي خنيفرة وميدلت.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.