تفاصيل خروج سعد لمجرد من السجن

اشتوكة بريس

غادر الفنان المغربي سعد لمجرد سجن لاسانتي بباريس، الخميس الماضي، على الساعة السادسة مساء، بتوقيت فرنسا، حيث وجد كل من الفنانة نزهة الركراكي، والفنان البشير عبده، زوجته غيثة العلاكي ومحامياه في استقباله.

وخلافا لبعض الشائعات المتداولة، فإن سعد لم يدفع أي كفالة مقابل حصوله على السراح المؤقت، في انتظار إعادة محاكمته في الإستئناف، ولم يتم أيضا إلزامه بوضع السوار الإلكتروني، الذي يعتبر واحدة من الوسائل المستخدمة للرقابة القضائية في فرنسا.

وحسب مصادر مطلعة، فقد صار بإمكان لمجرد مغادرة التراب الفرنسي، شريطة الحصول على تصريح من السلطة القضائية الفرنسية، وفي هذه الحالة يمكنه السفر لمدة محددة، كيفما كان الحال قبل اعتقاله، حيث كان يسمح له بالسفر لمدة لا تتجاوز الثلاثة أشهر.

ومن المرتقب أن يحتفل سعد بعيد الفطر ،فقة زوجته ووالديه في باريس، قبل أن يقرر ما الذي سيفعله بعد ذلك.

تجدر الإشارة أنه لم يتم بعد تحديد موعد جلسة الاستئناف.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.