أصحاب “الافاجات” والحمامات يتحدون قرارات الداخلية

اشتوكة بريس

يستمر أصحاب محلات غسل السيارات والزرابي والأرائك، وأرباب الحمامات الشعبية والتركية والرشاشات، في العمل، طيلة أيام الأسبوع بعدد من المدن والمناطق المشمولة بقرارات عاملية حددت توقيت الاشتغال في الخميس والجمعة والسبت والأحد.

ووفق معاينات ميدانية وشهود عيان، فإن أغلب محلات “الافاج” تواصل تقديم خدماتها إلى الزبناء، حيث تصطفت أمامها مجموعة من السيارات والشاحنات، التي تنتظر دورها في الغسل والتنظيف.

من جهتهم، أعطى أرباب الحمامات الشعبية والرشاشات تعليماتهم إلى المستخدمين بالاستمرار في العمل طيلة أيام الأسبوع، دون انقطاع، مبررين ذلك، باستعمال ماء الآبار الجوفية التي يقومون باستغلالها بشكل قانوني، ويمنعون منعا كليا استعمال الماء الصالح للشرب.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.