تفكيك شبكة للنصب على الراغبين في التوظيف

اشتوكة بريس

فككت المصالح الأمنية بمدينة تازة، نهاية الأسبوع الماضي، شبكة للنصب على الراغبين في التوظيف، تتكون من أربعة أفراد.

ووفق مصادر متطابقة، فإن أفراد الشبكة كانوا موضوعين تحت مراقبة أعين العناصر الأمنية المختصة، قبل أن تتم الإطاحة بهم، بعدما تمكنوا من تنفيذ عمليات نصب واحتيال استهدفت العديد من الضحايا.

واستناداً إلى ذات المصادر، فقد قام المتورطون بإيهام مجموعة من الأشخاص، ومعظمهم من الشباب، بأنه سيتم توظيفهم في أسلاك القوات العمومية، مقابل دفعهم مبالغ مالية تتراوح بين 20 و30 ألف درهم.

وسجلت المصادر، أن أفراد العصابة اختفوا عن الأنظار بعد تسلمهم المبالغ المالية المتفق عليها من الضحايا، فيما قطعوا اتصالاتهم بهؤلاء وتركوهم يتخبطون في الشك والحيرة.

وأمام هذا الوضع، قرر المتضررون الذين ينحدرون من مناطق متفرقة اللجوء إلى المصالح الأمنية، حيث تم الاستماع إلى إفاداتهم بخصوص عمليات النصب التي تعرضوا لها، ليتبين للمحققين أن الأمر يتعلق بشبكة متخصصة في استهداف الراغبين في العمل وتعريضهم للاحتيال بأساليب ماكرة.

هذا، وقد مكنت الأبحاث والتحديات المنجزة على ضوء هذه القضية من تحديد هويات المشتبه فيهم وتوقيفهم تباعا، حيث تقرر الاحتفاظ بهم تحت تدابير الحراسة النظرية، في انتظار إحالتهم على العدالة للبث في الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم، كل حسب درجة تورطه فيها.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.