أطر التوجيه والتخطيط التربوي يتهمون بنموسى ب “قرصنة” حقوقهم

اشتوكة بريس

دعا المكتب الوطني لنقابة أطر التوجيه والتخطيط التربوي، وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة إلى الإسراع بالتنزيل السليم لمواد النظام الأساسي الجديد، ورفع كل أشكال الظلم والحيف عن مستشاري التوجيه والتخطيط.

وطالب المكتب في بلاغ له، الوزارة بالتراجع عن قرصنة حقوق أطر التوجيه المتعلقة بالأقدمية والترقية والتعويضات، وبالإسراع في التنزيل السليم لمواد النظام الأساسي الجديد.

وعبرت النقابة عن تحفظها الشديد على ربط الإدماج في إطار مفتش في التوجيه والتخطيط بتكوين يضاف إلى التكوينين الأساس اللذين خضع لهما المستشارون في التوجيه والتخطيط، مؤكدة على أن في هذا الأمر حيف في حق هذه الفئة ويتناقض مع مبادئ المساواة والمعاملة بالمثل التي نصت عليها مختلف المرجعيات.

ونادت الهيئة النقابية بالتراجع عن “قرصنة الأقدمية في الدرجة التي نصت عليه المادة 76 من النظام الأساسي الجديد ومساواة الأفواج الحالية مع نظيرتها أفواج المستشارين المتخرجين من المركز ما قبل 2005”.

واستغربت النقابة من نهج وزارة التربية الوطنية “نهجها السابق اتجاه المستشارين في التوجيه والتخطيط، وعدم مساواتهم في التعويضات التكميلية مع أطر لها نفس المسار مع احتساب هذه التعويضات في التقاعد”.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.