نزع عقارات في ملكية الجزائر بالعاصمة الرباط

اشتوكة بريس

قررت الحكومة المغربية، وباقتراح واستشارة من وزارتي الاقتصاد والمالية والداخلية، انتزاع عدد من العقارات والأراضي المملوكة للجمهورية الجزائرية، بالعاصمة الإدارية الرباط قصد المنفعة العامة لاستغلالها في توسيع المقرات الخدماتية التابعة لوزارة الشؤون الخارجية .

وأورد مشروع المرسوم الذي تضمنه العدد 5811 من الجريدة الرسمية، الصادر في 13 مارس 2024، 3 عقارات تم الشروع في إجراءات نزع ملكيتها.

ويتعلق الأمر بعقار يسمى “كباليا”، تبلغ مساحته 619 مترا مربعا، والثاني “زانزي” بمساحة إجمالية تبلغ 630 مترا مربعا، وبه دار للسكن من طابقين ومكاتب بالطابق الأرضي ومرافق، في حين يسمى العقار الثالث “فيلا دي سولاي لوفون”، وتبلغ مساحته 491 مترا مربعا، بها فيلا من طابق واحد ومرافق متعددة.

وأوضح مشروع المرسوم أن انتزاع العقارات مرده لـ “المنفعة العامة تقتضي بتوسعة مباني إدارية لفائدة وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، بجماعة الرباط، وبنزع ملكية العقارات اللازمة لهذا الغرض، بناء على القانون رقم 81-7، المتعلق بنزع الملكية لأجل المنفعة العامة وبالاحتلال المؤقت الصادر بتنفيذه الظهير الشريف رقم 254- 81- 1 ، المؤرخ في 11 رجب 1402 (6 مايو 1982)، وبناء على المرسوم رقم 382- 82- 2 الصادر في 2 رجب 1403 (16 أبريل 1983)، بتطبيق القانون رقم 81-7 المشار إليه أعلاه”.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.