السجن لجزارين دخلا في شجار مع بيطري

أودعت النيابة العامة بمدينة مراكش مؤخرا جزارين سجن الوداية في انتظار إنطلاق أولى جلسات محاكمتهما، بعد تورطهما في الاعتداء على طبيب بيطري بأحد الأسواق الأسبوعية ضواحي مراكش.

وكان الجزارين قد دخلا الإثنين الماضي، في خصام مع طبيب بيطري تابع للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)، إثر رفضه التأشير على كمية من أحشاء الذبيحة السرية.

وكسفت مصادر محلية، أن الطبيب المكلف بالمراقبة أقدم على حجز كمية من أحشاء الذبيحة والتي قام الجزاران بإخراجها من المجزرة الجماعية دون انتظار وصوله للتأشير عليها، ما حذا بالأخير إلى حجزها لحظة عرضها للبيع بالسوق.

وأضافت المصادر، أن الجزارين رفضا قرار الطبيب ودخلا معه في مشاداة، ما دفع الأخير إلى ربط الإتصال بعناصر الدرك الملكي التي تدخلت لايقافهما واقتيادهما إلى المركز للتحقيق معهما.

هذا، وقد تقرر الاحتفاظ بالموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، والاستماع لهما في المنسوب إليهما، قبل إحالتهما على وكيل الملك الذي أمر بإيداعهما السجن.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.