اكادير.. خلاف عرضي ينتهي بجريمة قتل

اشتوكة بريس

لقي شاب حتفه صباح اليوم الأحد 14 أبريل الجاري، متأثرا بجروح وكدمات تعرض لها خلال عراك جمعه بثلاث شبان بحي بنسركاو .

الجريمة حركت الفرقة الولائية للشرطة لتوقيف المشتبه فيهم الثلاثة ،تتراوح أعمارهم ما بين 23 و31 سنة، ومتابعتهم بتهمة تبادل العنف والضرب المفضي إلى الموت.

وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى دخول المشتبه فيهما الرئيسيين، اللذين كانا في حالة غير طبيعية، في خلاف عرضي مع الضحية، الذي كان بدوره في حالة تخدير ويتحوز سلاحا أبيض، أثناء تواجدهم بحي بنسركاو، قبل أن يتطور هذا الخلاف إلى تبادل العنف فيما بينهم، تعرض على إثره الهالك لعدة لكمات على مستوى الوجه تسببت في وفاته بعد وصوله لقسم العناية المركزة بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير .

وقد تم إيداع جثة الهالك بالمستشفى الجهوي قصد إخضاعها للتشريح الطبي لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة، بينما تم إخضاع المشتبه فيهم لإجراءات البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية وتحديد الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم.

وتجدر الإشارة انه قبل أربعة أيام لقي شاب آخر حتفه بسبب اعتداء عليه بواسطة ” زرواطة ” بحي الداخلة ، والسبب الرئيسي وراء هاته الجرائم المخدرات ” الأقراص المهلوسة والبوڤا” .


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.