استنفار أمني بعد العثور على سلاح ناري داخل سيارة أجانب

اشتوكة بريس

تمكنت عناصر الشرطة بالسد القضائي المرابدة بالمدخل الجنوبي لعاصمة الشاوية “سطات”، يوم أمس الثلاثاء 30 أبريل الماضي، خلال عملية تفتيش اعتيادية لسيارة نفعية، على متنها مواطنان من جنسية صينية، من العثور على السلاح الناري.

وحسب مصادر مطلعة، فقد وقفت عناصر الأمن على انتهاء صلاحية وثائق إقامة الصينيين بالمغرب، حيث جرى اقتيادهما إلى مفوضية الشرطة المداومة، والاستماع إليهما، قبل أن يخلى سبيلهما.

موازاة مع ذلك، تم حجز السلاح الناري الذي كان بحوزتهما  دون سند قانوني، مع عرض جميع الأطراف على ممثل الحق العام بالدائرة القضائية سطات، فيما أسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة عن توقيف مالكه الحقيقي، المنحدر من غرب مدينة سطات، والذي جرى الاستماع إلى إفادته حول الموضوع.

هذا، وقد تبين أن المعني بالأمر تربطه علاقة صداقة وعمل بالمواطنين الصينيين، كما أن السلاح نسيه بحسن نية لديهما، جنب المكان المخصص للعجلة الاحتياطية للسيارة النفعية.

وتبعا لذلك، قررت النيابة العامة المختصة بسطات متابعة جميع الأطراف في حالة سراح، بعد التأكد من توفر صاحب السلاح على الوثائق القانونية اللازمة لحيازته.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.