إختبار العديد من الأسلحة الجديدة خلال مناورات الأسد الإفريقي

اشتوكة بريس

تقوم القوات المسلحة الملكية، خلال مناورات الأسد الإفريقي 2024 التي يحتضنها المغرب نهاية الشهر الجاري، باختبار العديد من الأسلحة الجديدة، كما فعلت في عدة مناورات سابقة، بهدف تطوير مستوى استعداد وكفاءة الجيوش المشاركة؛ بالإضافة إلى تعزيز قدراتها الدفاعية لمواجهة التهديدات العابرة للحدود والمنظمات المتطرفة والعنيفة.

ووفق يومية الأحداث المغربية التي اوردت الخبر في عددها ليوم الجمعة، من المتوقع أن تكون منظومة “جافلين” الصاروخية الأمريكية من بين الأسلحة المهمة التي سيتم تدريب القوات المغربية على استخدامها.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.