خلاف بين شابين ينتهي بجريمة قتل

اشتوكة بريس

أودى شجار عنيف بين شابين، صباح يوم أمس الأحد 12 ماي 2024، بحي المسيرة بمدينة الداخلة، بحياة واحد منهما، بعد تلقيه لضربات قوية بعصى على مستوى الرأس، من غريمه أردته قتيلا على الفور.

وحسب مصادر اشتوكة بريس، فإن الحادث وقع بسبب خلاف بين الشابين، تحهل لحدود الساعة دوافعه، ما دفع بالجاني إلى توجيه ضربات قاتلة للضحية على مستوى الرأس بعصى غليظة، مما تسبب له في نزيف داخلي حاد أودى بحياته.

من جهتها،وفور إخطارها، انتقلت عناصر الشرطة القضائية والسلطات المحلية، إلى مسرح الحريمة، حيث تمكنت من توقيف الجاني، وفتحت تحقيقاً أولياً معه، انتهى بوضعه تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.