النادي الملكي للطيران أكادير المسيرة يودع المشاركين في رالي “تولوز طرفاية” بالورود

شتوكة بريس

ودع النادي الملكي للطيران أكادير المسيرة، المشاركين في سباق “رالي تولوز طرفاية”، وذلك بعد قضاءهم لمدة يومين في ضيافة النادي، حيث قضوا لحظات زاروا خلالها مدينة اكادير والمناطق المجاورة.

وقال مصدر من المكتب المسير للنادي في حديث مع شتوكة بريس، بأن النادي وفر كل الظروف المناسبة للمشاركين في الرالي، والذي سيتوجه مباشرة نحو طرفاية بالقاليم الصحراوية، وبعدها غلى وارزازات ثم فاس والعودة إلى تولوز.

واضاف متحدثنا بأن المشاركين في الرالي، وكلهم اجانب، ويبلغ عددهم 17 مشاركا، استمتعوا بجولة سياحية بمدينة أكادير، وابدوا لحظة المغادرة استعدادهم للعودة للمدينة، شهر شتنبر المقبل في رالي جديد وبعدد كبير.

تجدر الإشارة إلى أن 6 طائرات رياضية، على متنها 18 طيارا، مشاركين في  رالي” تولوز طرفاية:، حلت أول أمس  السبت 11 ماي، بمطار أكادير المسيرة، ضيوفا على النادي الملكي للطيران أكادير المسيرة.

وقال عماد أيت وجميض، عن مكتب النادي الملكي أكادير المسيرة للطيران، أن هذا الرالي المعروف عالميا، ويقام سنويا، ويضم 15 فرنسيا، وبلجيكي وسويسريين، كانت محطتهم الأولى مطار تيط مليل بالدار البيضاء، والمحطة الثانية وهي الرسمية أكادير المسيرة، حيث تم استقبالهم، على أن يستأنفوا الرحلة يوم غذ الأحد، نحو مدينة طرفاية بالصحراء المغربية، والعودة بعدها نحو مدينة وارزازات ، ثم مدينة فاس، ومنها إلى مدينة تولوز.

وأضاف متحدثنا بأن الهدف من استقبال الرالي، هو تعزيز الديبلوماسية الموازية التي يمكن للرياضة أن تلعبها، خاصة وأنه متجه نحو الأراضي الصحراوية المغربية، إضافة إلى التعريف بالوجهات السياحية المغربية كفاس ووارزازات وأكادير وماتزخر به الأقاليم الصحراوية من مؤهلات سياحية واستقرار وأمن.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.