إبداع وتميز: المديرية العامة للأمن الوطني تسطر اسمها بأحرف من ذهب في مجال الحكومة الإلكترونية

مصطفى وغزيف

حققت المديرية العامة للأمن الوطني مركز الريادة في مجال الحكومة الإلكترونية، حيث تدير ببراعة واحترافية منظومة سجل المعطيات الرقمية للبطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية والهوية الرقمية المرتبطة بها، ما يمكنها من توفير خدمات إلكترونية مبتكرة تسهل حياة المواطنين وتجويد الخدمات المقدمة.

وبفضل إبداعها وتميزها في مجال الحكومة الإلكترونية، حققت المديرية العامة للأمن الوطني إنجازًا مشرفًا جدا بفوزها بجائزة “ريادة” للحكومة الإلكترونية في صنف أفضل سجل معلوماتي للمعطيات العمومية على الصعيد الوطني، من خلال عرضها الإلكتروني المتمثل في “منظومة سجل المعطيات الرقمية للبطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية الوطنية والهوية الرقمية المرتبطة بها إلى جانب سجل بطاقة الإقامة الخاصة بالأجانب”، بمعرض “جيتكس إفريقيا المغرب 2024” الذي أقيم في مدينة مراكش.

وقد جرى الإعلان عن هذه الجائزة على هامش حفل اختتام فعاليات الدورة الثانية من معرض “جيتكس إفريقيا المغرب 2024″، الذي احتضنته مدينة مراكش خلال الفترة الممتدة من 27 إلى 31 ماي الجاري، والذي عرف توزيع ثلاث جوائز لأفضل خدمات الحكومة الإلكترونية على المستوى الوطني، تضمنت فئات أحسن خدمة إلكترونية عمومية، وأحسن نظام للمعطيات العمومية المفتوحة «Open Data»، وأحسن سجل وطني للمعطيات العمومية على الصعيد الوطني، والذي فازت به مصالح الأمن الوطني إلى جانب وزارة التجهيز والماء.

وتأتي هذه الجائزة لتتوج ريادية وتفوق السجل الرقمي الخاص بالمعطيات الديموغرافية الذي تديره المديرية العامة للأمن الوطني، والذي تَعزز مؤخرا بمنظومة الهوية الرقمية التي تقدم خدمات التعريف ضمن الفضاء الرقمي، وذلك لتسهيل وتجويد المعاملات المنجزة عن بعد.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني قد أطلقت خلال سنة 2019 الجيل الثاني من البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية المرتبطة بمنظومة الهوية الرقمية، وهي المنظومة التعريفية التي تتضمن حزمة جديدة من المستجدات التكنولوجية والإمكانيات التقنية، التي تمكن المواطنين من الولوج إلى مختلف الخدمات العمومية والخاصة والتعريف بأنفسهم سواء بشكل مباشر أو عن بعد باستعمال الفضاء السيبراني.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.