مهربي التوابل تحت مجهر الجمارك

تترصد الفرقة الوطنية للجمارك شبكة متخصصة في تهريب التوابل والفواكه الجافة انتعش نشاطها مع اقتراب عيد الأضحى.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الفرقة الوطنية للجمارك تتابع خيوط إحدى الشبكات التي تتحكم في قنوات إدخال المواد المهربة ومحلات تخزينها وتوزيعها عبر مختلف مناطق المغرب.

ويأتي تحرك إدارة الجمارك والضرائب المباشرة، بعد شكايات توصلت بها من تجار جملة يعانون بسبب المنافسة غير المتكافئة مع مهربي هذه المواد.

وأوضحت مصادر ذاتها، أن الأمر يتعلق بشبكة متخصصة في تجارة التوابل، وتضم تجار جملة يتكلفون بإعادة توزيع كميات التوابل المهربة على تجار تقسيط يتمركزون في الأسواق والأحياء الشعبية.

وأكدت المصادر، أن أزيد من 20 في المائة من المنتوجات المعروضة حاليا في الأسواق، دخلت إلى المغرب عبر قنوات خارج الموانئ والمنافذ الرسمية، ما يمثل خسارة كبيرة في الموارد الجمركية، وتهديدا لصحة المستهلكين.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.