بحوث بالذكاء الاصطناعي “تورط” خريجي جامعات

اشتوكة بريس

کشفت دراسة أكاديمية عن تزايد استخدام الذكاء الصناعي في الحقل الأكاديمي والبحث العلمي، مبينة أن 67 في المئة من أساتذة هيئة التدريس بالتعليم العالي في المغرب استخدموا تطبيقات قائمة على الذكاء الاصطناعي، من ضمنها “شات جي بي تي” الأكثر شعبية بين الطلبة المغاربة.

وأظهر الاستبيان الموجه إلى الطلبة الذين شاركوا بنسبة 44 في المئة من طلبة الدكتوراه ثم الإجازة بنسبة 40 في المئة، أن معظمهم كانوا “على دراية بأدوات الذكاء الاصطناعي”، معتقدين أنها “تتيح إمكانية تحسين التعلمات”.

وأقر الطلبة المغاربة باستخدام هذه التطبيقات في “استرجاع المعلومات والترجمة وتحسين الكتابة الصياغة”، إلا أن ذلك لم يمنعهم من الإحساس بـ”قلق الذكاء الاصطناعي الذي قد يؤدي إلى الغش أو الكسل”، مؤكدين أنهم “استعملوا هذه الآليات في إعداد ووضع المنهجية لبحوثهم الجامعية”.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.