وزارة التربية الوطنية تعتزم معاقبة المضربين

اشتوكة بريس

راسلت الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، شكیب بنموسی، وزیر التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، بشأن اعتزام الوزارة خصم أيام الإضراب في النقطة العددية للترقي بالاختيار برسم سنة 2023.

وعبرت الجامعة الوطنية للتعليم عن رفضها القاطع لهذا الإجراء التعسفي، الذي يمس بالحريات النقابية والحق في التظاهر والاحتجاج، داعية الوزير إلى “التراجع الفوري عنه حفاظا على السلم الاجتماعي بالقطاع، وضمانا لحق الجميع في الترقي وفق الضوابط المعمول بها”.

وجاء في المراسلة، أن “خصم أيام الإضرابات من النقطة العددية الاجمالية للترقي بالاختيار برسم 2023، سيؤثر سلبا على حظوظ العديد من نساء ورجال التعليم، وبالتالي حرمانهم من حقهم في الترقية”.

وأكدت الجامعة على أن “الإضراب لا يدخل في خانة الغيابات غير المبررة على اعتبار ممارسته حق كوني يكفله دستور المملكة”.


آخر المستجدات
تعليقات
4 تعليقات
  1. جواد يقول

    بالنظر لعدد ايام الاضراب، التقاعد النسبي لايمكن الافراج عنه لمن اشتغل 30 سنة فقط…هذا الموسم ضاع منه 90 يوم عمل …

  2. متصفح يقول

    حقا يا استاذ الاضراب حق يضمنه لك الدستور
    بالمقابل التعليم لفلذات اكبادنا حق يضمنه لنا الدستور و لو حبرا على ورق فكيف بك تطلب ما لك ونتجاهل ما عليك ترغب في الاستفادة و تضرب حق الاخرين برجلك بل الاكثر من ذلك وبحضورك ( لا اقصد كل الطاقم التعليمي ) تكون حاضرا غائبا اذ ان اغلب الأساتذة دون مستوى المهمة المنوطة بهم اضافة إلى أنهم يخلون بواجبهم الاسمى وغالبا ما تجدهم يتمارضون بشواهد طبية و بحضورهم يجتمعون في حوارات تافهة مع زملائهم ضاربين عرض الحائط بواجبهم تجاه التلاميذ حيث يتركونهم عرضة للضياع ولسان حال الأساتذة ” خلصتي طالعة فراس الشهر “

  3. محمد بن عبدالسلام يقول

    الاضراب لا يدخل في الايام التي تؤدى عنها الاجراة مثل المرض او حوادث الشغل، راجعوا القانون يا اهل القانون.ايام الاضراب كلها خارج حساب ايام الترقية .

  4. حميد ولد مبارك ولد داداه يقول

    الكل كان مضربا و بالتالي خصم النقط للجميع لن يغير شيئا.

التعليقات مغلقة.