الحوز.. تعثر عملية إعادة إعمار البنايات المتضررة من الزلزال

اشتوكة بريس

تعرف عملية إعادة الإعمار التي تم إطلاقها لفائدة ساكنة الدور والبنايات المتضررة من الزلزال، شللا بمراكش والحوز، بعد توقف الشركة المكلفة بالهدم، عن مهامها منذ أزيد من شهر.

وتبين بأن مجموعة كبيرة من الحالات التي كان المفترض أن تشرع في اعادة بناء مساكنها لم تتمكن من إكمال الإجراءات ومباشرة أشغال البناء، بعدما توقفت الشركة المكلفة عن إتمام عمليات الهدم المبرمجة.

وقد بلغ الأمر درجة حصول المتضررين على التعويضات الشهرية، والتراخيص الضرورية لإعادة البناء واستفادوا من الدفعة الأولى المقدرة بـ20 ألف درهم، لكن بقي الأمر موقوف التنفيذ بما أن عملية الهدم لم تتم، وبقي المتضررون خارج منازلهم في وضع معلق وغير مفهوم.

ويطالب المتضررون من والي جهة مراكش آسفي، فريد شوراق، بالتدخل بشكل مباشر، من أجل التحقيق في أسباب تعثر مشروع إعادة الإعمار.


آخر المستجدات
تعليقات

التعليقات مغلقة.